الثلاثاء , أبريل 23 2019
الرئيسية / الاهلي / التعادل السلبي عنوان الـ30 دقيقة الاولي لمباراة الاهلي وسيمبا التنزاني

التعادل السلبي عنوان الـ30 دقيقة الاولي لمباراة الاهلي وسيمبا التنزاني

رضا خليل

بعد مرور 30 دقيقة ما زال التعادل السلبى يسيطر على مباراة الأهلى وسيمبا التنزانى ضمن مباريات الجولة الرابعة بدور المجموعات لدورى أبطال أفريقيا.

بدأت المباراة بخطأ لصالح النادي الأهلي بعد تدخل قوي من جانب لاعب سيمبا على كريم نيدفيد بأولى دقائق المباراة، وانحصرت الكرة في وسط الملعب بين الفريقين في أول 5 دقائق بين عمر المباراة، دون خطورة من أي فريق على الآخر.

وكانت أول تسديدة على مرمى محمد الشناوي بالدقيقة 9، إلا أنها كانت ضعيفة وتصدى لها بسهولة.

بدأ نادي سيمبا التنزاني في السيطرة على وسط ملعب المباراة بشكل نسبي وسط تراجع من جانب النادي الأهلي، وكاد سيمبا تسجيل هدفه الأول بعد خطأ من جانب محمد الشناوي بالدقيقة 12 وتسديدة من مهاجم الفريق،الا انه محمد الشناوي تصدى لها ببراعة.

ويشتعل اللقاء بعد مرور 15 دقيقة ويلجأ الأهلى للهجمات المرتدة بعد ضغط لاعبى سيمبا، واللعب على الهجوم لإحراز هدف مبكر.

الدقيقة 18 تشهد تسديدة للاعب سيمبا “بوكو” بعيدة عن مرمى الشناوى وفي الدقيقة 21 هجمة لحسين الشحات يمر من أكثر من مدافع ويسددها أرضية قوية تخرج على يسار حارس مرمى سيمبا.

ويستمر اللعب فى وسط الملعب بين الفريقين لأكثر من دقيقة وجاءت  تسديدة “أكوى” لاعب سيمبا من على حدود منطقة جزاء الأهلى في   الدقيقة 24 تخرج بعيدة عن المرمى.

ينشط لاعبو سيمبا ويتم الضغط على لاعبى الأهلى فى وسط ملعبهم لكن ينجح لاعبى الوسط و الدفاع فى منعهم من الوصول لمرمى الشناوى.

الدقيقة 28 هجمة لرمضان صبحي يلعبها عرضية تصل لحسين الشحات قبل أن يشتتها دفاع سيمبا.

بدأ الأهلى اللقاء بتشكيل مكون من:
حراسة المرمى: محمد الشناوي.

خط الدفاع: محمد هاني وأيمن أشرف وياسر إبراهيم وعلي معلول.

خط الوسط: عمرو السولية وكريم نيدفيد وحمدي فتحي.

خط الهجوم: حسين الشحات ورمضان صبحي وجونيور أجايي.

يحتل الأهلى قمة المجموعة الرابعة برصيد 7 نقاط وفيتا كلوب ثانيا برصيد 4 نقاط ثم سيمبا فى المركز الثالث برصيد 3 نقاط و شبيبة الساورة الجزائرى رابعاً برصيد نقطتين.

شاهد أيضاً

تدريبات تأهيلية لمروان محسن في الأهلي

رضا خليل خاض مروان محسن مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، تدريبات تأهيلية على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *